Wednesday, June 19, 2013

كشف مركز الأبحاث الكندي "سيتيزن لاب" أن عددا من الدول ومن بينها البحرين تتجسس على مواطنيها عبر الإنترنت من خلال شركة "فاين فينشر" البريطانية المتخصصة في التجسس والتابعة لشركة "غامّا الدولية".
وذكر التقرير الذي نشرته صحيفة "سلات" الفرنسية أن "فاين فينشر" تتجسس على الأفراد عن طريق الدخول على الحواسيب الخاصة بهم بواسطة سلسلة من الحيل الملتوية، موضحا أن "الأنظمة القمعية في العالم تلجأ إلى هذه الشركة من أجل التجسس على مواطنين تشك في سلوكهم خاصة تجار السلاح".وبحسب التقرير، يبلغ عدد الدول التي تتعاون مع "فاين فينشر" 36، منها الولايات المتحدة وكندا وأستراليا والهند والصين واليابان والنمسا وبريطانيا وهولندا وكذلك رومانيا وصربيا، إضافة إلى دول إسلامية مثل باكستان وإندونيسيا وماليزيا


Previous Post
Next Post

About Author

0 comments: