Monday, March 11, 2013


 دراسة: مستوى الكوليسترول فى الدم يتغير مع تغير الفصول المناخية
 AFP دراسة: مستوى الكوليسترول فى الدم يتغير مع تغير الفصول المناخية كشفت دراسة طبية برازيلية النقاب عن اختلاف مستوى الكوليسترول فى الدم باختلاف الفصول المناخية، حيث يرتفع مستوى الكوليسترول مع قدوم فصل الشتاء ليعود فى التراجع مع اقتراب وحلول فصل الصيف.وأوضحت فيليبى مورا أستاذة أمراض الباطنة بجامعة البرازيل أنه يتعين على مرضى الكوليسترول المرتفع الحرص فى نوعية العناصر الغذائية المتناولة أثناء فصل الشتاء، حيث يميل مستوى الكوليسترول إلى الارتفاع خلال هذا الفصل، مشددة على أن التغيرات المناخية قد تعرض هؤلاء المرضى إلى زيادة مخاطر الإصابة بالجلطات والأزمات القلبية نتيجة ارتفاع فى مستوى الكوليسترول.وأشارت الدراسة إلى أن الأشخاص فى فصل الشتاء يميلون إلى استهلاك المزيد من السعرات الحرارية خاصة المستمدة من المواد الدهنية لإعطائهم الشعور بالدفء، وهو ما يساهم بصورة كبيرة فى زيادة فرص ارتفاع الكوليسترول، بالإضافة إلى أن عدم تعرضهم لأشعة الشمس بصورة كبيرة فى هذا الفصل المصدر الرئيسي لفيتامين "د" يلعب أيضا دورا مهما فى زيادة حدة مشكلة ارتفاع الكوليسترول .وشملت الدراسة أكثر من 227 ألف شخص تم قياس مستوى الكوليسترول لديهم فى بدء الدراسة ليتم تتبعهم خلال الفترة من عام 2008 وحتى 2010.وأشارت المتابعة إلى ارتفاع مستوى الكوليسترول بين المشاركين فى الدراسة خلال فصل الشتاء بنسبة 9% بالمقارنة بنحو 5% بين البعض الآخر خلال فصل الصيف، وفقا لـ"اليوم السابع".



النعناع يسهم في معالجة مشاكل الهضم  النعناع يسهم في معالجة مشاكل الهضم أشارت دراسة المانية جديدة الى فوائد النعناع في معالجة مشاكل الهضم، حيث أوصى الخبراء الاشخاص الذين يعانون من مشاكل في الهضم بتناول النعناع في صورة الشاي، اذ يعمل النعناع على تنشيط عملية الهضم، كما أنه يمتاز بتأثيره المثبط للتشنجات، والمقاوم للميكروبات والفيروسات.وبالنسبة للأشخاص الذين تعاني معدتهم من حساسية تجاه النعناع، ينصحهم الخبراء من اتحاد روابط الصيادلة الألمان بخلط النعناع مع زهور البابونج.أما الأشخاص الذين يعانون من مشاكل تتعلق بمرض الصفراء، ينبغي عليهم توخي الحذر عند تناول النعناع، نظراً لتأثيره المهيج للصفراء والذي قد يمهد الطريق لتكون الحصوات الصفراوية


Previous Post
Next Post

About Author

1 comments: